اليوم الاحد 2024/6/16 - صباحاً

كورة لايف | زيزو والكونفدرالية.. بين بصمة التتويج في 2019 واستمرار التألق عام 2024





04:01 م | الإثنين 20 مايو 2024

زيزو والكونفدرالية.. بين بصمة التتويج في 2019 واستمرار التألق عام 2024

أحمد مصطفى زيزو لاعب الزمالك

من يوم لآخر، يثبت أحمد مصطفى زيزو، لاعب الفريق الكروي الأول بنادي الزمالك، اسمه بأحرف من ذهب في قلوب جماهير القلعة البيضاء، بعد أن كان أحد الأسباب الرئيسية في حصد الفارس الأبيض للقب بطولة الكونفدرالية 2024، عقب التفوق على نهضة بركان المغربي، في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

بصمة التتويج في 2019 واستمرار التألق عام 2024

ومن المفارقات أن بصمة زيزو في بطولة الكونفدرالية، أصبحت ماركة مسجلة، بعد أن كان صاحب كلمة النهاية السعيدة في نهائي 2019 الذي أقيم بملعب برج العرب، وسدد ركلة الجزاء الأخيرة للفارس الأبيض بشباك نهضة بركان المغربي، التي حسمت تتويج أبناء ميت عقبة وقتها، بالتتويج بالبطولة.

وبعد 5 سنوات تزايدت بصمات «زيزو»، في تتويج أبناء ميت عقبة بلقب الكونفدرالية الثاني، وكأنه موعود بالتألق في تلك البطولة، بداية من تسجيل الهدف الثالث في مباراة «الريمونتادا» أمام أرتا سولار، بطل جيبوتي، بدور الـ32، ثم أحرز هدف التقدم بشباك سوار الغيني بالجولة الثانية من دور المجموعات، وهدف الفوز بشباك ساجرادا الأنجولي بالجولة الثالثة، وفي لقاء ربع النهائي أحرز هدف الانتصار بشباك مودرن فيوتشر، خلال لقاء الذهاب بملعب السلام، الذي انتهى بفوز أبناء ميت عقبة بثنائية مقابل هدف.

وفى نصف النهائي، رغم عدم تسجيل اللاعب في لقاء الإياب ضد دريمز الغاني، فإنه صنع الهدف الأول من ضربة ركنية على رأس التونسي حمزة المثلوثي.

وخلال المباراة النهائية، صنع «زيزو»، هدف الزمالك في مباراة الذهاب بعقر دار نهضة بركان المغربي، من خلال كرة عرضية على رأس التونسي سيف الدين الجزيري، وكرر الأمر في لقاء الإياب وصنع هدف الفوز لزميله أحمد حمدي، ليكون «أنكل» زيزو، حبيب الزملكاوية أبرز النجوم المؤثرين في حصد الفارس الأبيض للقب الكونفدرالية، للمرة الثانية في تاريخ القلعة البيضاء.